ودعتني والدمع في محاجر عينها

">